سهرات باريسية

المعرض السنوي للفنون التشكيلية أولى فعاليات وأنشطة "المنامة عاصمة الثقافة العربية للعام 2012"

سمعي

تستضيف كابي لطيف الشيخة مي بنت محمد آل خليفة وزيرة الثقافة البحرينية ومجموعة من الفنانين التشكيليين بمناسبة إطلاق أولى فعاليات وأنشطة «المنامة عاصمة الثقافة العربية للعام 2012" في شهر يناير الجاري والتي تندرج تحت عنوان "تشكيل" عبر افتتاح "المعرض السنوي للفنون التشكيلية" الذي يقام في متحف البحرين.

إعلان
 
يأتي المعرض في مستهل نشاطات وبرامج المنامة عاصمة الثقافة العربية لعام 2012، ويؤكد على اهتمام وزارة الثقافة في مملكة البحرين بإبراز هذا الحدث محليا وعربيا ودوليا. وتتميز الدورة الثامنة والثلاثون لهذا العام بتسليط الضوء على  موضوع "المرأة" بمشاركة 54 فنانًا من مختلف الأجيال تقدموا بحوالي 90 عملاً تتجاور فيه العديد من الرؤى والقراءات الفنية المختلفة.
 
وبالتزامن مع هذا المعرض، نظّمت وزارة الثقافة معرض النحت الذي يستعرض أهم الأعمال الفنية والمنحوتات التي شارك في إبداعها حوالي 16 فنانًا من الوطن العربي حول الثيمة ذاتها "المرأة" عبر سمبوزيوم البحرين الدولي الخامس. كما يشارك معهد العالم العربي بباريس بمجموعة مقتنيات فنية متنوعة لما يقارب حوالي مائة فنان عربي، من خلال "مقاربة الحقيقي ولون الحلم". جدير بالذكر أن شهر "تشكيل" هو شهر زاخر بالنشاطات الفنية المميزة، بحيث تستضيف البحرين معرض الفن التشكيلي الأردني المعاصر في الخامس والعشرين من يناير الجاري بحضور عدد من الفنانين الأردنيين من أعضاء الجمعية الملكية للفن التشكيلي الأردني، وتلقي الأميرة الأردنية وجدان على رئيسة الجمعية محاضرة تتحدث فيها عن تجربتها الفنية في اليوم التالي لافتتاح المعرض وذلك في متحف البحرين الوطني.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم