تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

شاعرات من المشرق والمغرب في مكتبة معهد العالم العربي ومعرض "شخصيات مصرية" في باريس

سمعي

تستضيف كابي لطيف الشاعرتان ماريا زكي من المغرب وناديا طيار من لبنان وكل من الطيب ولد ألعروسي وفاطمة جيماح بمناسبة ندوة الشعر المخصصة للإبداع النسائي التي نظمتها مكتبة معهد العالم العربي، بمناسبة مرور 25 عاماً على تأسيس المعهد حيث تألقت خمس شاعرات من المشرق والمغرب لتقديم نتاجهن الإبداعي.

إعلان

 في تظاهرة تديرها فاطمة جيماح المستشارة الإعلامية في مركز سكريب لارماتان الثقافي الباريسي، قدمت الشاعرات مجموعة من قصائدهن التي تتناول مواضيع عديدة منها الحب والأمل والسلام والغربية ووضع المرأة.
 
اعتبرت الشاعرة والكاتبة ناديا طيار أن المحبة مهمة جداً لأنها تقرب بين الناس وهي الحل الذي يجب ان يُعتمد للتواصل بين الشعوب. وهي من أصول لبنانية ومن مواليد مصر درست الأدب الفرنسي في بيروت، ومن ثم انتقلت الى فرنسا، تتميز كتاباتها بتجربتها الشخصية التي تعتمد على التعددية الثقافية العربية والغربية.
 
أكدت ماريا زكي الكاتبة المغربية على أهمية دور المرأة في كل المجالات لأنها تستحق التقدير.وهي تحمل دكتوراه في العلوم وتعمل أستاذة جامعية في المغرب وهي مسؤولة أبحاث وتطوير في فرنسا وصدر لها "أسطورة الجنس الثاني" الذي ترصد فيه مشاعر شخص تحول إلى امرأة وعاش مآسيها ومشكلاتها، تكتب حتى تشهد بما يجري للنساء في العالم.
 
كما تلتقي الفنانة التشكيلية المصرية زينب سلطان التي تعرض في المركز الثقافي المصري في باريس، تحت عنوان " شخصيات مصرية" الذي يعكس روح وشخصية الوجوه النسائية المصرية والإفريقية أمام جمهور فرنسي وعربي عريض. عرضت سلطان في مصر وهي تعرض للمرة الأولى في فرنسا.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.