سهرات باريسية

نبيل الأظّن مخرج مسرحية "بائعات الحلوى" في باريس

سمعي

تستضيف كابي لطيف المخرج اللبناني نبيل الأظّن ، بمناسبة عرض مسرحيته الأخيرة " بائعات الحلوى" على مسرح "دى شارجور" في الدائرة الأولى في العاصمة الفرنسية. كما تلتقي المخرج ومصمم الرقص عمر راجح، بمناسبة عمله الجديد "ذلك الجزء من الجنة" في إطار فعاليات ونشاطات فرقة " مقامات" للرقص المعاصر التي تقدم عروضها على خشبة مسرح المدينة في بيروت.

إعلان

 

يصف نبيل نبيل الأظّن مسرحيته: بأنها "فانتازيا حول الزمن والشيخوخة والوقت الذي يمر في زمن التحولات القاسية وفي إطار صعوبات الحداثة ومشاكلها". المسرحية استقطبت جمهوراً واسعاً من الشباب، تحمل قصة ثلاث شقيقات وصلن للخريف من العمر، بعد أن أمضينه في محل لبيع الحلوى في باريس، كنّ قد ورثنه أباً عن جد، يضطررن فيما بعد لبيعه، ثم يحملهم قطار الزمن ليجدن أنفسهن في بيت المسنين.
أما عمر راجح فيتحدث عن عمله الجديد " ذلك الجزء من الجنة"" ويؤكد أنّ هاجسه هو التركيز على اختيار مواضيع وأمور تمس الجمهور بشكل شخصي، كموضوع الحرب الذي تعالجه المسرحية. ويعتقد بأنه على الرغم من صعوبة الوضع السياسي والاقتصادي والاجتماعي في لبنان ، ومع أنّ الأزمة الموجودة كبيرة، لكنه يرى أن هذه الحالة هي التي تخلق عند اللبنانيين على المدى البعيد خصوصية معينة وتحديداً في المجال الفني.
 
يقدم راجح في "ذاك الجزء من الجنة" خمسة نساء سرقت الحرب منهن لون الحياة. خيبات الأمل المتكررة والخسارات الغضب والخوف من الآخر، ذاكرة العنف حاضرة في مخيلة كل واحدة من النساء الخمس.
تؤدي الأدوار ثلاث راقصات وراقصان يؤديان أدواراً نسائية، ويأتي في خدمة الفكرة والمواضيع التي يعمل عليها المخرج الذي أسس فرقة "مقامات" في بيروت و التي لم تكتف بحصر التجربة في بيروت بل قدمت هذه العروض في العديد من الدول مثل: كندا والمملكة المتحدة وفرنسا، مروراً بألمانيا وكوريا وتونس والمغرب وصولاً إلى الهند ورومانيا واسبانيا.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم