تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

نبيل أبو شقرا: "الحرية شرط للعيش الكريم وليس فقط للابداع"

سمعي
نبيل أبو شقرا (مونت كارلو الدولية)
6 دقائق

تستضيف كابي لطيف نبيل أبو شقرا رئيس المنتدى الثقافي اللبناني في فرنسا لمناسبة منح المنتدى جوائز المنتدى لعام 2014 إلى الشاعر حمزي عبود "جائزة الإبداع اللبناني" و"جائزة التعددية والانفتاح" إلى الشاعر المغربي عبد اللطيف اللعبي.

إعلان

جائزة عام 2014 "التعددية والانفتاح" هي تكريم لمعنى الحرية

نتمنى أن يكون العام الجديد أكثر إنصافا وأكثر عدلا وان يتمتع بنظرة ثقافية يكون فيها مساواة وفيها عدالة لحقوق الإنسان. نعيش مرحلة العودة إلى الخلف عشرات القرون ونسير عكس اتجاه التاريخ لا يمكن أن نبني مستقبلا إذا كنّا نستخدم أدوات الماضي فالماضي رحل والمستقبل هو ألان ومن لا ينظر للمستقبل لا يستطيع أن يبني للأجيال القادمة شيء. يبدو الحديث عن الثقافة والفن في هذا الظرف كأنه ترف لهذا كان المنتدى مقل بأنشطته الثقافية والفنية في السنوات الأخيرة، في العالم العربي اليوم رأيين مختلفين والناس لا يستمعون لبعضهم والفضاء الإنساني ملغى ولا احد يقتنع إلا بما يراه هو.

"كنت كثيرا، لم أكن أحداً"

الشاعر حمزي عبود من مؤسسي المنتدى الذي تأسس عام 1991 شاعر عاشق للحرية ،أثرنا أن لا نمنحه هذه الجائزة في السنوات السابقة لكي لا يكون المنتدى يمنح بعض أعضاءه هذه الجائزة ولكنة يستحق الجائزة وهو شاعر جميل يتعامل مع العالم الأخر باعتباره جزء منه، وهو من المثقفين القلة الغير ملتزمين الذين يسقطون الجدران القائمة بينهم وبين الآخر. ومهم جدا أن لا يكون المثقف ملتزم وحمزي عبود يجد نفسه من خلال الآخر. كتاب حمزي الأخير "كنت كثيرا، لم أكن احداً " يتحدث فيه عن طفولته، عن المكان عن صيدا التي تربى فيها، عن تجربته كانسان يعود إلى ذاته أكثر مما يعود إلى الأشياء الصماء الجامدة ولهذا كان هناك إجماع في اختيارنا له".

لا أعتقد أن الحضارات الكبرى تم بناؤها نتيجة أفكار ضيقة ووحدانية

كيف يمكن لإنسان أن يعيش في مناخ لا حرية فيه؟ أن يكون مبدعا ومنتجا كيف يمكن أن نبني مستقبل إذا كنّا مرهونين لهذا وذاك. الحرية هي شرط للعيش الكريم وليس فقط للإبداع، لهذا كانت جميع جوائز المنتدى الأخيرة هي جوائز تكريما لمعنى الحرية، فكانت الجائزة لعام 2014 تحت عنوان "التعددية والانفتاح" هي تكريما لمعنى الحرية. كيف يمكن للإنسان أن يتطور إذا كان نسخة أخرى عن كل أترابه ورفاقه وكل مواطنيه، الحوار مع الأخر القريب والأخر البعيد الذي لا يشبهني ويتماثل معي تماما، لا نستطيع أن نفيد ولا أن نستفيد، لأاعتقد أن الحضارات الكبرى تم بناؤها نتيجة أفكار ضيقة ووحدانية، أفكار نهائية لا تقبل الآخر. إننا نعيش داخل قطعان ومع من يشبهنا ونرفض من لا يشبهنا وما نشهده اليوم مخيف ومرعب لكنه ردة فعل لأنظمة حكمت أكثر من 30 سنة.الرئيس الفرنسي السابق فرانسوا ميتران قال "العرب ساهمتم بمعارفكم ونتاجكم الفكري بتقدم البشرية ونحن أخذنا عنكم هذه المعارف والثقافة وتمثلناها فأصبحت ملكا لنا" وخجل أن يقول انتم العرب نسيتم هذه الثقافة ونسيتم مساهمتكم في مسيرة وتقدم البشرية".

جائزة المنتدى الثقافي اللبناني في فرنسا

قرر المنتدى الثقافي اللبناني في فرنسا، بعد التداول أن يمنح جائزته للإبداع اللبناني، لهذا العام إلى الشاعر حمزة عبود. يذكر في هذه المناسبة أن المنتدى قد منح هذه الجائزة، خلال السنوات السابقة، إلى كل من:

الكاتب سمير قصير والشاعر أدونيس والروائية نجوى بركات والكاتب أحمد بيضون والكاتب حسن داوود والشاعر وديع سعادة والروائية منى فياض والكاتب جيرار خوري والفنان مارسيل خليفة والشاعر عيسى مخلوف، والشاعر عباس بيضون والفنان عبد الرحمن الباشا والمخرج المسرحي نبيل الاظن والفنان التشكيلي أسادور وعالم الاجتماع نبيل بيهم والمؤلف الموسيقي زاد ملتقى والكاتب علي حرب، وفي العام الماضي إلى للشاعرة والكاتبة فينوس خوري غطا.

كذلك منح المنتدى جائزته للإبداع العربي خلال السنوات السابقة، على النحو التالي: جائزة أدونيس للشاعرة مرام المصري والشاعر عبد المنعم رمضان وجائزة نجيب محفوظ للشاعر قاسم حداد وجائزة محمود درويش للكاتب سليم بركات وجائزة محمد أركون للكاتب أحمد أبو دهمان وجائزة صلاح ستيتيه لبيت الشعر في رام الله وجائزة عبد العزيز المقالح للشاعرة أمل الجبوري وجائزة شفيق عبود للفنان التشكيلي مروان قصاب باشي وجائزة غسان تويني للفنان التشكيلي يوسف عبدلكي وجائزة محمد الماغوط للشاعر أمجد ناصر وجائزة خالدة سعيد للروائية رجاء عالم وجائزة صليبا الدويهي للفنانة التشكيلية لبنى الأمين وجائزة الطيب صالح للفنان التشكيلي يوسف أحمد وجائزة "الحرية والتقدم" للناشط الثوري وائل غنيم وجائزة الديمقراطية والتقدم للكاتبة والروائية سمر يزبك وجائزة ثورة الياسمين للباحثة والمحللة النفسية رجاء بن سلامة.

كما منح المنتدى جائزته الخاصة "الأيام الثقافية اللبنانية" لعام 2001 إلى الفنان التشكيلي اللبناني الكبير شفيق عبود. وسيصدر المنتدى، خلال الأيام القليلة القادمة جائزته للإبداع العربي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.