تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

لميا زيادة: الفترة الذهبية في العالم العربي ستعود لأن التاريخ يعيد نفسه

سمعي
الكاتبة والمصورة اللبنانية لميا زيادة في استديو مونت كارلو الدولية

تستضيف كابي لطيف الفنانة التشكيلية والمصورة والكاتبة لميا زيادة بمناسبة صدور كتابها "يا ليل يا عين" باللغة الفرنسية.

إعلان

الكتاب ينقل عالما عربيا مختلفا عما نراه اليوم

"نال الكتاب نجاحا كبيرا مقارنة بكتابي "باي باي بابلون" لم أكن أتوقعه بهذه القوة، الأحداث التي تجري في الشرق الوسط والعالم العربي ساعدت على نجاح الكتاب، فهو ينقل عالما عربيا مختلفا عما نراه اليوم في وسائل الإعلام من إرهاب وجهاد وتخلف وحروب. نقلت صورة عن عالم عربي من العصر الذهبي في مصر ولبنان والشرق الأوسط، كان عصر انفتاح وإبداع موسيقي وفني، وهذا شيء غير معروف بالنسبة  للغرب حتى نحن في عالمنا العربي نسينا ذلك العصر. والكتاب موجه للقارئ الأوروبي والعربي على السواء".

 
لم أكن أعرف أسمهان من قبل
"تعرفت على قصة حياتها منذ فترة قليلة وأحببتها وقررت الكتابة عنها. ما وجدته عن الفن في مصر خلال فترة الثلاثينات والأربعينات جعلني أتوسع في الكتاب، وواصلت الكتابة عن أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب وتحية كاريوكا وسامية جمال وفريد الأطرش ليكتمل الكتاب لغاية 1979. هؤلاء كانت حياتهم مدهشة ومساهمتهم في السياسة وتاريخ الشرق الأوسط كبيرة جدا وأعجبتني. البُعد عن لبنان صعب والكتابة عن العالم العربي والوطن الأم طريقة للاقتراب منه، كما أن البعد يجعلني أنظر بطريقة مختلفة عن نظرة من يعيش هناك يوميا، وكوني لبنانية فإن نظرتي تكون مختلفة عن الأوروبيين."
 
العصر الذهبي هو عصر ثقافة وحرية وجرأة
"اعتقد أن الفترة الذهبية في العالم العربي ستعود لأن التاريخ يعيد نفسه. اكتشفت من خلال الكتاب العصر الذهبي الذي هو عصر ثقافة و حرية وجرأة، لم تكن موجودة حتى في هوليوود في الثلاثينات والأربعينات. فيروز من أهم الرموز في العالم وشخصية مهمة في تاريخ الشرق الأوسط اهتمت بالقضية الفلسطينية وغنت للقدس. الكتابة صعبة وتأخذ الكثير من الوقت، هذه المرة الثانية التي اكتب فيها، المرة الأولى كانت عن ذكريات طفولتي وذكريات أول حرب لبنانية في السبعينات."

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.