سهرات باريسية

وزير الثقافة غطاس خوري من باريس: " لبنان هو مختبر للحضارات والثقافات والديانات"

سمعي
وزير الثقافة اللبناني غطاس خوري و الإعلامية كابي لطيف في مقر اليونسكو، باريس (مونت كارلو الدولية)

تستضيف كابي لطيف وزير الثقافة اللبناني الدكتور غطاس خوري، بمناسبة رعايته احتفالية أقيمت في مقر اليونسكو في باريس لدعم مرشحة لبنان الرسمية لمنصب مدير عام اليونسكو. بدعوة من السفير خليل كرم رئيس بعثة لبنان الدائمة لدى اليونسكو التي نظمت هذا الحدث وتخلله عرض لفيلم "النبي" "لجبران خليل جبران"، بحضور الجالية اللبنانية وشخصيات فرنسية وعربية.

إعلان

للبنان تاريخ عريق مع منظمة اليونسكو
تحدث الوزير عن دعم لبنان للترشيح الرسمي للسيدة "فيرا خوري" لمنصب مدير عام اليونسكو وذكر: "أن للبنان تاريخ عريق مع منظمة اليونسكو ومنذ فترة طويلة لم يسبق أن عين للمنظمة مديرا عاما من المجموعة العربية أو من لبنان. ونحن نأمل بهذا الترشيح أن نستطيع إيصال مرشحتنا إلى هذا المنصب وبرأيي أن لبنان يمتلك من المقومات الثقافية والصداقات الدولية ما يكفي لدعم هذا الترشيح. وأظن أن السيدة خوري مؤهلة لأن تقوم بهذا الدور. خاصة أن لبنان دولة غير منحازة سواء بعلاقات الشرق والغرب أو بالعلاقات بين الدول وحتى بالعلاقات داخل الدول العربية وهذا يؤهلنا للعب دور اساسي لتقريب وجهات النظر".

الثقافة توظيف لمستقبلنا ومستقبل الأجيال القادمة
وتطرق وزير الثقافة اللبناني غطاس خوري إلى موضوع أهمية في هذه المرحلة التي يمر بها العالم من مخاطر الإرهاب قائلا: "إذا أردنا أن نكون واقعيين فإن من أكبر المشكلات التي تواجه العالم وليس لبنان فقط هو موضوع الإرهاب وفي الحقيقة لا يمكن محاربة موضوع الإرهاب فقط بالإجراءات الأمنية إنما بنهضة ثقافية حقيقية في العالم العربي والإسلامي من أجل محاربة هذه الآفة عبر الوعي والثقافة وعبر محاربة الأفكار المتطرفة بالاجتماع والجمع والحوار والتواصل وبالانفتاح على كل الآراء من أجل خنق هذه الأفكار المدمرة للعالم والإنسانية".

لبنان يجب أن لا يبقى نوعا من النوستالجيا
عن لبنان اليوم والسلم الأهلي وعلاقة السياسة بالثقافة قال الوزير غطاس خوري: "عندما كنا نقول بأننا سننتخب رئيس للجمهورية وسنقوم بتسوية ونشكل حكومة ونتصالح ونعمل بيان وزاري وقانون انتخاب كان البعض متشائما. نحن ننتمي لفريق يتفاءل بتاريخ لبنان، علينا واجب التفاؤل ووضع خطط طموحة. بالنسبة للبنانيين الانتشار دعا إلى التفاؤل واعتبر أن لبنان يجب أن لا يبقى نوعا من النوستالجيا والحنين إلى الماضي فقط". كما دعا اللبنانيين في الاغتراب إلى تسجيل ابنائهم وممارسة حقهم الانتخابي، وتشجيع السياحة إلى لبنان خاصة في هذا الصيف حيث المهرجانات اللبنانية منتشرة في أرجاء لبنان وتضم كبار الأسماء الفنية المحلية والعالمية التي ستضيئ لياليها.

 

 

 

 

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن