سهرات باريسية

حمام خيري وخليل جرّو: عام سعيد لسوريا

سمعي
الفنان حمام خيري والعازف خليل جرّو (استديو مونت كارلو الدولية، باريس)

تستضيف كابي لطيف الفنان السوري حمام خيري والعازف خليل جرّو بمناسبة إحيائهما لحفلات رأس السنة الجديدة في فرنسا وأوروبا.

إعلان

حمام خيري: الموسيقى هي أساس السلام

تحدث المطرب السوري حمام خيري عن علاقته بالموسيقى وبسوريا، وخاصة مدينة حلب حيث ولد: "مشتاق لسوريا ولحلب ومجروح بقدر اشتياقي. أقدم أغنياتي لأن الفرح في سوريا قليل. صحيح أننا نعيش خارج سوريا ولكنها دائماً موجودة في الروح، وقلوبنا تدمي كل يوم حزناً عليها. نتمنى أن يعود السلام لكل منطقة الشرق الأوسط ولسوريا على وجه الخصوص، ونحييّ كل السوريين وندعوهم للفرح لأن الغد الأجمل آتٍ لكنه يحتاج إلى عملٍ وتعبٍ وصبر". واعتبر أن الموسيقى هي أساس السلام، وقال: "بالرغم من ظروف الحرب وكل ما حدث في سوريا، استطعنا من خلال تصميمنا وعزيمتنا وكرامتنا أن نغني سوريا ونسلط الضوء على معاناة أبنائها".

خليل جرّو: نعطي وجهاً آخر لسوريا

يقول الفنان وعازف الكمان خليل جرّو: "نحن نقدم تراثنا وثقافتنا والصورة الحقيقة لبلدنا. الفرحة التي تغمرنا عندما نكون على المسرح أمام الجمهور السوري والأوروبي ونرى تفاعلهم الجميل، يزيدنا إصراراً على العطاء والعمل. شهادتي بالأستاذ حمام مجروحة ولي الفخر أن أرافق أستاذاً وهامة كبيرة من هامات حلب والطرب السوري الأصيل. نحن نعطي وجهاً آخر لسوريا بعيداً عن الدمار والحروب التي تظهر عبر وسائل الإعلام".

الفنان السوري حمام خيري والموسيقي خليل جرّو رفقة الإعلامية كابي لطيف(أمام مبنى مونت كارلو الدولية، باريس)

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن