تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

فادي شديد:"جميل أن تهتم المرأة بنفسها لكن دون مبالغة"

سمعي
المختص في جمال المرأة فادي شديد رفقة الإعلامية كابي لطيف(أمام مبنى مونت كارلو الدولية،باريس)

تستضيف كابي لطيف فادي شديد المتخصص في جمال المرأة، في الماكياج وتصفيف الشعر، تدرّج في فرنسا وألمانيا على كل التقنيات الحديثة ليُسهِم في إعطاء صورة جميلة عن المرأة العربية.

إعلان

دبي وبيروت وباريس

فادي شديد الذي يبحر بين دبي وبيروت وباريس، أنشأ صالونات لتصفيف الشعر في برج العرب في دبي وفي بيروت، واستوديو في قلب الإمارة. وهو متخصص بتصفيف الشعر والماكياج للمرأة العربية والغربية من نجوم وعارضات أزياء. ويتنقل بين بيروت وباريس ودبي ويتكلم اللغات الثلاث العربية والفرنسية والإنكليزية. شعاره نظرة طبيعية ومتطورة ونقاط القوة لديه هي البحث، التقنية والتدريب المستمر.

الحياة مبنية على فرص

تحدث فادي شديد عن دخوله الى عالم المرأة من خلال الأزياء والتجميل والتواصل مع هذا العالم بحب وإبداع، كما تحدث عن طموحاته وأحلامه وعن الصدفة ودورها في حياته وكيف استطاع أن يتعلم ويتطور في هذا المجال، حيث قال: " دخلت هذا المجال بالصدفة. كنت أتابع دراسات في القانون. أنا طموح وأحب السفر والحياة مبنية على فرص نستفيد منها. وحب الأشياء هو الأساس، فعندما يؤمن الإنسان بشيء أو مشروع ما، عليه أن يُفصح عنه ويعمل لأجله والحياة تأخذه أينما تريد".

المبالغة تأتي بنتيجة عكسية

عن عمله وتنقله بين لبنان وباريس ودبي، قال شديد: "لبنان بلدي ولديّ فيه علاقات اجتماعية وعاطفية، أهلي وبيتي هناك، أما باريس فهي مسرح للتجدد الدائم ولتنمية الشخصية، ودبي هي واحة للعمل". وعن طريقته في العمل خاصة أنه يتعامل مع المرأة ومن أجل جمالها، وكيف يُملي آراءه في اللبس والمكياج، قال: "كل ذلك يرتبط بالثقة بالنفس، أما المبالغة فتأتي بنتيجة عكسية، ونحن نرى اليوم في العالم العربي تشابه الوجوه بسبب إجراء التدخلات واللمسات الجمالية ذاتها لدى طبيب التجميل نفسه".

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن