تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

نادين غارابيديان رئيسة جمعية "مشروع وطن": تظاهرة " لبنان الفرنكوفوني: كتّاب وكتب" في باريس

سمعي
الإعلامية كابي لطيف تتوسط الأخوين عياد وساري خليفة، نادين غارابيديان، وندى ضو (أمام مبنى مونت كارلو الدولية)

تستضيف كابي لطيف نادين غارابيديان رئيسة جمعية "مشروع وطن" بمناسبة الدورة الاولى للفعاليات الثقافية التي تنظمها الجمعية في بلدية باريس الدائرة 16 تحت عنوان " لبنان الفرنكوفوني: كتّاب وكتب". كما تلتقي ندى ضو مستشارة ثقافية والأستاذة في جامعة السوربون الفرنسية، والأخوين الموسيقيين عياد وساري خليفة.

إعلان

نادين غارابيديان رئيسة جمعية "مشروع وطن"

تحدثت نادين غارابيديان عن الفعاليات الثقافية التي تنظمها للمرة الأولى في باريس، قالت: " تتم هذه التظاهرة برعاية سفير لبنان في فرنسا رامي عدوان، وتتضمن الدورة الاولى تواقيع كتب وطاولة مستديرة ومعارض وحفل موسيقي للأخوين عياد وساري خليفة. ثم إن الاخوين ساري وعياد خليفة قدما عروضهما مجانا من أجل جمعية "مشروع وطن" ومن أجل لبنان وفرنسا. من خلال الكتب أودّ أن اظهر التعددية الثقافية الذي يحوي الكثير من الكتّاب، ومنهم مَن لم يتسنّ لهم المجيء الى فرنسا والتعريف بأعمالهم. الفرنكوفونية ليست فقط لغة وإنما هي تمثّل قيماً مثل الانفتاح على العالم وتقبل الآخر".

ندى ضو المستشارة الثقافية والأستاذة في جامعة السوربون

تحدثت ندى ضو عن أهمية العمل في جمعية " مشروع وطن" وأهدافها، فقالت: " في هذه الجمعية مبادئ تتناسب مع القيم التي اتبعها في حياتي. نعمل على صعيد المدارس الرسمية في لبنان ونقوم بشراكة مع المدارس الفرنسية، هدفنا مساعدة التلاميذ في تعلّم اللغة الفرنسية".

عياد خليفة المؤلف وعازف البيانو

عياد خليفة المؤلف وعازف البيانو تحدث عن الموسيقى واهميتها ومن اين يستوحي الموسيقى حيث قال:" موسيقانا فيها مزج بين الموسيقى الشرقية والغربية والجاز وهذا يشبهنا جداً. نحن من ثقافات مختلفة، ومشاركتنا بالحفل تتناغم مع فكرتنا عن الموسيقى. في لبنان الكثيرون يتحدثون بالعربية والفرنسية أي أن الفرنكوفونية حاضرة ايضاً في ثقافتنا".

ساري خليفة المولف وعازف الشيللو

تحدث ساري خليفة عن مشاركته، قال: " منذ سنين نعيش في أوروبا حيت أخذنا الكثير من ثقافتها. في البومنا الأخير"صوبيا" الكثير من الموسيقى التقليدية الشرقية والمقامات التي نستمدها من المخزون الثقافي اللبناني  لدينا منذ الصغر بالإضافة الى الموسيقى الأوروبية التي تعلمناها من خلال الدراسة هنا في فرنسا".

{{ scope.counterText }}
{{ scope.legend }}© {{ scope.credits }}
{{ scope.counterText }}

{{ scope.legend }}

© {{ scope.credits }}
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن