تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرات باريسية

التشكيلي العراقي عادل الناصر: "أعبر عن الأحزان التي تصيب شعبي والشعوب الأخرى"

سمعي
التشكيلي العراقي عادل الناصر-مونت كارلو الدولية

تستضيف كابي لطيف التشكيلي العراقي عادل الناصر. وهو خريج المعاهد الفنية في روما حيث درس الفنون التشكيلية وقبلها في معهد الفنون الجميلة في بغداد. ويعتبر من الجيل الثاني من الحركة الفنية التشكيلية في العراق، إحدى أعماله موجودة في متحف الحضارات بكندا حيث يقيم حالياً.

إعلان

إيطاليا أول نافذة ألتقي فيها بالحضارة الأوربية

تحدث عادل الناصر عن الرسم وما يعني له قال: " لا أرسم من أجل البيع، بل أرسم لأكون موجودا. ممارستي للرسم أصبحت كالصلاة، من خلال الرسم أعبر عن كل مشاعري وكل الأحزان والآلام التي تصيب شعبي والشعوب الأخرى. وأحاول أن أطرح هذه المعاناة بصورة عامة ".

عن تأثير الفن الإيطالي في فنه قال التشكيلي العراقي عادل الناصر: " خرجت من العراق وكنت تحت ظل سلطة قمعية تحاسبك على ما تقوم به حتى في الفن. ووجدت في إيطاليا الحرية والفرصة أن أعبر عن نفسي بكل حرية. إيطاليا كانت الفضاء الواسع وأعمالي الأولى كانت أعمال تعبيرية وطرحت من خلالها ما كان في داخلي".

العراق هو الأساس

عن العراق قال الفنان التشكيلي عادل الناصر: "ما تعلمته في العراق هو الأساس وأساتذتي في معهد الفنون الجميلة كانوا الجيل الأول من الحركة الفنية العراقية، ونحن الجيل الثاني من الحركة الفنية التشكيلية في العراق".

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.