سهرات باريسية

"مرحباً من بيروت": وثائقي للإعلامي جورج عيد عن يونانيي لبنان

سمعي
(الصورة من فيسبوك)

تستضيف كابي لطيف الإعلامي جورج عيد نائب رئيس تحرير الأخبار في قناة الـ MTV اللبنانية بمناسبة إنجازه الفيلم الوثائقي "Kalimera من بيروت" (مرحباً من بيروت) الذي يعرض في لبنان ثم في اليونان واستراليا. الفيلم من إعداده وإنتاجه ويتناول قصة يونانيي لبنان وتاريخهم ونضالهم وكيف لجأوا إلى بلاد الأرز.

إعلان

مرحباً من بيروت
تحدث الإعلامي جورج عيد عن هذا الوثائقي الذي يتطرق للمرة الأولى إلى هجرة اليونانيين إلى لبنان محاولاً التذكير بصورة لبنان الماضي ولبنان الزمن الجميل التي تشوهت بعد الحرب الأهلية. الفيلم حكاية نزوح اليونانيين إلى لبنان في القرن العشرين بعد الاضطهاد الذي تعرضوا له حيث كان بلد الأرز رمزاً للجوء. يضيء الفيلم على هذه المفارقة: ففي الوقت الذي استقبل فيه لبنان المضطهدين من كافة أنحاء العالم، نشاهد اليوم هجرة اللبنانيين إلى الخارج. وهو يلقي أيضاً بعض الضوء على حقبة من تاريخ لبنان كانت منسية حتى اليوم.

جدي اليوناني
لبنان في مطلع القرن الماضي كان ولا يزال ملجأ الأقليات الباحثة عن الأمان والاستقرار. إنها حكاية جدي الذي وصل لبنان في سنة 1922 مع اللاجئين اليونانيين. أحب لبنان ولكنه بقي محافظا على ثقافته اليونانية. هذه القصة العائلية أثرت في نفسي وخاصة خلال مرحلة الحرب اللبنانية حين كنا نختبئ مع العائلة في الملاجئ وكان جدي يروي لي حكايات النزوح اليوناني ليشغلني عن صوت القذائف. ووعدته في ذلك الحين أن لا أنسى قصته أبداً، واليوم جاء الوقت لأفي بوعدي تجاهه من خلال هذا الفيلم.

رغم المآسي والحزن والقتل هناك دائماً مساحة للفرح
اكتشفت بعد رحيل جدي صورة له وهو يرقص في بيت الجبل الذي لجاً إليه مع العائلة هرباً من حرب بيروت. هذه هي الصورة المطبوعة في ذاكرتي عن جدي، فهو رغم المآسي والحزن والقتل كان يجد دائماً مساحة للفرح ويعتبر أن علينا أن نتغلب على المصاعب ونتابع مشوار الحياة. كان جدي مؤمناً بعودة لبنان إلى حياته الطبيعية رغم الحرب التي عصفت به، وأنا على خطاه متمسك بلبنان وكذلك بنصفي اليوناني محافظاً على الثقافة والتقاليد اليونانية. وهذا دفعني إلى تخليد ذكرى الجالية اليونانية في لبنان والتي تربطني بها علاقات وثيقة وإلى إعادة إحياء الذاكرة بشأنها.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن