ريتويت

ريتويت: هل للقضايا المطروحة في ڤيديوهات يوتيوب تأثير إيجابي على المجتمع؟

سمعي
يوتيوب

لا شك أن عددا من الڤيديوهات التي يضخها يوتيوب يومياً تؤذي إنسانيتنا دون أن نعي. فهي قد تهز مشاعرَنا إلى أقصى درجة صحيح، ولكننا لا نمتنع عن مشاهدتها، كفيديو الرجل الذي صور زوجته بهاتفه وهي تنتحر في بيروت وحقق في ٢٤ ساعة أكثر من ٤٨ ألف مشاهدة وعددا من التعليقات المقيتة.

إعلان
 
لكن  ريتويت قرر اليوم البحث عن وجه إيجابي ما في بعضها الآخر.. فيديو الطفلة اليمنية ندى الأهدل التي هربت من أهلها لأنهم أرادوا تزويجها وهي قاصر، والذي حقق أكثر من خمسة ملايين مشاهدة.. .رقم مهول دعانا رغم نفي بعض الجهات مؤخرا صحة القصة، إلى طرح السؤال عن احتمال ولو ضئيل في قدرة هذه الفيديوهات التي تحمل هذا النوع من القضايا على إحداث تغيير إيجابي ما في مجتمعاتنا..  اختصاصي علم الاجتماع الدكتور سعيد المصري يحلل الموضوع. 
  
في ريتويت كذلك حيل لمحاولة الابتعاد عن شبكات التواصل أثناء إجازة الصيف لما فيه من فائدة على صحتنا النفسية. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم