تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريتويت

رقص نساء في شوارع مصر و"لسنا عراة" في باريس من أجل التغيير

سمعي

حملتان في ريتويت اليوم، الأولى حملة: "مليار ثائر لأجل العدالة 2014 " العالمية، حيث رقصت فتيات بشكل مفاجئ في أحد شوارع القاهرة على أنغام أغنية "إكسري السلاسل"، ما أثار ضجة في الشارع وعلى شبكات التواصل.

إعلان

الحملة الثانية اتخذت من فيس بوك منبراً  لها في صفحة حملت اسم "أنا لست عاريا- أنا لست عارية"، عرضت فيها صور جريئة لشبان وشابات تضامناً مع المتزلجة اللبنانية جاكي شمعون، التي أثارت صور لها وهي شبه عارية بلبلة في لبنان، وانتهت الحملة بهاشتاج "تعرّى من أجل التغيير" تضامناً مع الحريات الشخصية، وحقوق المرأة في قوانين تحميها من العنف الأسري.  
 
يتطرق ريتويت كذلك إلى التعديلات التي أقرها فيس بوك في خيارات الهوية الجنسية لمستخدميه في أميركا، لتتخطى خيارَيْ ذكر وأنثى إلى أكثر من خمسين جنس. 
 
ونختم الحلقة بأرقام وإحصائيات حول نسبة إفلاس شركات فرنسية عام 2013 بسبب عدم تواجدها على شبكات التواصل الاجتماعي. 
 
للاستماع، يمكنكم الضغط على زر التشغيل، يمين أسفل الصورة.
 
 

 
 

 


هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن