تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

جاهدة وهبة "سوناتا حب"

سمعي

في هذه الحلقة من البرنامج نستضيف المطربة والمبدعة جاهدة وهبة، بمناسبة الجولة التي قامت بها في أوروبا وكذلك في منطقة الخليج العربي. كما أحيت حفلاً كبيراً في البحرين ضمن مهرجان ربيع الثقافة السنوي، وقدمت للمرة الأولى على المسرح أغنيات من ألبومها الجديد "سوناتا حب" الذي لحنته وأنتجته والتي تطل فيه على كبار الشعراء من بابلو نيرودا إلى محمود درويش إلى أنسي الحاج.

إعلان

 

ترى جاهدة وهبة ، التي كُرمت في بلاد الأرز، أننا نعيش في هذا الزمن غوغائية على جميع الأصعدة، الفنية والأدبية والسياسية، وأن العالم العربي بشكل عام ولبنان على وجه التحديد يتأثر بكل ما يحدث حوله في العالم، وأن العالم يتخبط بصخب سياسي واجتماعي كبير مما يؤثر على الموسيقى وعلى الفن وعلى الهوية الثقافية.
 
ذكرت وهبة أن ما يشغلها هو محاولة إظهار المخزون الثقافي الكبير الذي نملكه، وأنه من واجب الفنان والمبدع ألا يدع هذا المخزون يدخل في الضبابية والغوغائية التي نعيشها. وأنه يتوجب علينا حمل الموروث الثقافي في قلبنا وفي ذاكرتنا وجعبتنا وأن نحاول إيصاله للعالم ، وأن هذا النوع من التواصل الثقافي، يحيي ذاكرتنا وموروثنا ، ويجعل إنسانيتنا حاضرة، بالمشهد الإنساني العالمي.وتؤكد انها تحمل هماً ثقافياً هو إيصال صوتها إلى أبعد مكان ممكن، محملاً بكل الأفكار والقيم الإنسانية الكبيرة من خلال لبنان الذي حمل الحرف إلى العالم كله.
 
حائزة على  إجازة في علم النفس من الجامعة اللبنانية، وإجازة في الغناء الشرقي من المعهد الوطني العالي للموسيقى حيث تابعت دراستها في العزف على آلة العود وفي الغناء الأوبرالي باللغة العربية، والإنشاد السرياني والتجويد القرآني. حائزة أيضًا على دبلوم دراسات عليا في التمثيل والإخراج من الجامعة اللبنانية- معهد الفنون الجميلة. وهي عضو في نقابة الموسيقيين المحترفين في لبنان ورئيسة لجنة الثقافة والبرامج وعضو في جمعية المؤلفين والملحنين وناشري الموسيقى.
 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.