تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

الإعلامية شادية الحاج رئيسة تحرير القسم الإنكليزي في مجلة "النجوم" في أستراليا: العشق الدائم إلى لبنان

سمعي
مونت كارلو الدولية (كابي لطيف)

تستضيف كابي لطيف الإعلامية شادية الحاج رئيسة تحرير مجلة "النجوم" في قسمها الإنكليزي الصادرة في سيدني استراليا ورئيسة لجنة "ميراث في البال" والناشطة الثقافية في مجالات عديدة في المشهد الثقافي الاسترالي للحديث عن دور المغتربين العرب في التعريف بالثقافة العربية في المغتربات.

إعلان

الجالية العربية بحاجة إلى مد الجسور بينها وبين الوط

نشعر بأن الجالية العربية عامة هنا بحاجة إلى همزة وصل وبحاجة إلى مد الجسور بينها وبين الوطن. في السنوات الأخيرة لاحظنا تدني الحاجة إلى تعليم اللغة العربية لان الجيل الجديد بدا يشعر بأنه بحاجة إلى الانتماء أكثر إلى الوطن الجديد والى الهوية الجديدة و يرتاح إليها أكثر نظرا إلى وتطور مواقع التواصل الاجتماعي وما أفرزته التكنولوجيا من مواقع تواصل. وهكذا بدأ الجيل الجديد يشعر بالابتعاد عن لغته الأم، عن تراثه وتقاليده. شعورنا بالخطر دفع بنا الى تأسيس لجنة "ميراث في البال" لكي نعيد إلى الجيل الجديد الشوق والارتباط والحنين إلى اللغة والتراث و الفلكلور".

مجلة "النجوم" جسر مع لبنان والدول العربية

مجلة "النجوم" هي همزة الوصل وهي بطاقة الدخول إلى الأنشطة التي تدعو إليها اللجان الثقافية والتربوية في استراليا وأيضا تضئ على بعض الأعمال في لبنان وهي أيضا جسرا ما بين لبنان والدول العربية. نحن نشكل الاستمرارية وهذا الحبل السري الذي نربطه بيننا وبين الجيل القادم من بعدنا ونحن نعمل للجيل الجديد لنترك له أثرا طيبا وبذورا صالحة للأرض الخصبة. كان ظهور الين لحود في برنامج The Voice حدث بالنسبة لنا فيجب أن نعيد إلى الذاكرة أعمال سلوى القطريب وخاصة ان البعض من الجيل الجديد لا يعرفها. وهدفنا هو تعريف أبناء الجالية بهذا التراث اللبناني العريق".

لبنان

لبنان هو الطفل الذي لا يكبر في داخلي. وهو العشق الدائم إلى لبنان و لكن استراليا هي العقل الذي من خلاله نعمل بشكل فعلي وأساسي وهو السطح والسقف الآخر الذي نعيش داخله لكي نؤمن المستقبل أو الراحة والطمأنينة. أتمنى أن يعود إلى لبنان السلام وان تعود الطمأنينة لكي نعود إلى ربوع الوطن لأنه مهما تطول الغربة دائما نتمنى أن يكون لدينا مكانا ما تحت الشمس".

أنسي الحاج أستاذي الأول

كان والدي أول من اثر في شخصيتي ومن ثم أثر بي جدا الراحل الكبير انسي الحاج، فكان أستاذي الأول الذي شجعني عندما دخلت الجامعة في كلية التربية في بيروت وأول من قرأ ونشر لي مقالاتي الصحافية. وكان يرسلني لإجراء بعض المقابلات التي تحتاج إلى الكثير من الجرأة. فحاورت "منير أبو دبس" و"شكيب خوري" وكل هؤلاء الذين كانوا ومازالوا أساس المسرح اللبناني والحركة الثقافية في لبنان. ومن ثم كان ل"اندريه جدعون" التأثير الأكبر والاهم في حياتي، عشت فترة قصيرة معه ولم تتخطى الثماني سنوات ورغم تلك السنوات التي لا تقاس بالعدد ولكن بنوعيتها وبكثافتها . كان لاندريه دائما اليقظة الدائمة تجاه الحياة وتجاه ما لا تراه العين. كتبنا أنا و هو الكثير من الشعر وتعلمّت منه أن لا تكون عدو نفسك".

سيرة ذاتية

محاضرة في قسم اللغات ومتابعة التعليم في جامعة سيدني .رئيسة لجنة "ميراث في البال" تعمل كمتطوعة في لجان ثقافية وفنية. وتشترك ُ في برامج إذاعية من أعدادها وتقديمها كبرنامج" أستاذ وحيد" النقدي الاجتماعي الذي بثته هيئة البث الخاص في ملبورن. في لبنان عملت في التلفزيون في أعداد برامج للأطفال من إخراج زوجها الراحل أندريه جدعون. وفي النهار العربي والدولي تحت إشراف الراحل الكبير انسي الحاج. شاركت في فرنسا في مهرجان الأفلام الفرانكوفونية من خلال فيلم من كتابتها للنص : "لبنان رغم كل شيء" من إخراج أندريه جدعون. انتقلت للعيش في استراليا عام 1988 حيث عملت في مجالات ثقافية عدة. شغلت ْ منصب رئيسة التحرير في صحيفة "صوت المغترب" ثم مجلة "جسور" ومجلة "فن" وحالياً مجلة "النجوم" التي تصدر باللغتين العربية والإنكليزية. حائزة على "جائزة المرأة في الإعلام" من المجلس العربي الأسترالي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن