تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

المطربة العراقية سحر طه: "وننتصر للحياة بابتسامة"

سمعي
الصورة من فيسبوك

تستضيف كابي لطيف المطربة والملحنة العراقية سحر طه والصحفي والمنتج سعيد طه، الزوج والداعم الأول لمسيرة طه الفنية، بعد زيارة إلى ولاية ميشيغان الأمريكية قدمت خلالها حفلات لقيت ترحيباً واسعاً من الجالية العربية في الولايات المتحدة التي كرَّمتها بإصدار طابع وبطاقة بريدية احتفاءً بصمودها ومواجهتها لمرض السرطان.

إعلان

مع المرض تتغيَّر أولويات الحياة

جعلتني تجربة المرض الصعبة أفكر إنسانياً أكثر، أفكر بالآخر أكثر، أشعر بمشاعر الآخرين أكثر. كما أن متطلبات الحياة التي أصبحت كثيرة اليوم لم تعد تهمني، فأولويتي اليوم هي عائلتي وأولادي ثم العناية بصحتي واستعادة نشاطي الموسيقي. شغف العودة إلى المسرح وإلى التلحين لا يفارقني وهو ما دفعني إلى تحدي المرض ومتابعة مشواري الفني". رسالتي لعائلتي وأصدقائي وأطبائي الشكر على وقوفهم إلى جانبي وتشجيعهم لي طوال هذه السنين، كما تخاطب المرضى قائلة : "ثقوا بالله، ثقوا بأنفسكم، وأحبوا الحياة، فبالإرادة والثقة ومحبة الله، سنتغلب على هذا المرض".

الإرادة عند الإنسان هي أهم ما يسمح له بمواجهة المواقف الصعبة

"إن لم تكن لدى الإنسان إرادة صلبة للشفاء ولتحدي المرض وللاستمرار في الحياة سيقع في دوامة يصعب الخروج منها حتى لو كانت عائلته إلى جانبه، فعندما نشعر باليأس لا تنفع أي مساعدات تأتينا من الآخرين ولكن إن ساعدنا أنفسنا فسنتحدى المرض ونتمكن من الاستمرار. وللمفارقة فان إنتاجي الموسيقي تزايد بعد المرض، فقد لحنت أكثر وأصدرت المزيد من الاسطوانات أكثر مما فعلت قبل إصابتي بالمرض".

أردت في أسطوانتي الأخيرة تكريم مساهمة النساء في تأسيس الشعر الصوفي

"لدي ضعف تجاه الكلمة، فلا يمكنني تلحين وغناء أي شيء، ويجب أن أحمل ما أغنيه مضموناً إنسانياً كبيراً، في حين لا يلهمني الكلام المستهلك على الإطلاق. تعمقت مؤخراً في دراسة الشعر الصوفي، حتى قرأت أبحاث الدكتور سامي مكارم الذي كتب عن الشعر الصوفي النسوي معيداً الفضل إلى النساء بتأسيس هذا النمط في أول القرن الثاني للهجرة، علماً أن في حينها لم يكن يُعرف بالصوفية بعد، وإنما بالعشق الإلهي الذي اشتهرت به جواري تمَّ عتقهن مثل "حيونة" أستاذة "رابعة العدوية"، و"ريحانة" و"ميمونة". كلُّهن كتبن في العشق الإلهي، وساهمن في تأسيس ما عُرف بالصوفية فيما بعد، حتى أن محي الدين بن عربي قال "نحن تتلمذنا على يد نساء متصوفات".

سعيد طه: سحر تبحث دائما عن التراث المجهول وتحاول إحيائه

خصوصية سحر طه أن صوتها فيه نبرة تعبيرية وعاطفية حميمة، فهي تغني من قلبها بطريقة حساسة تدعو الآخرين إلى لمشاركتها إياها. إضافة إلى كون اهتمامها بالتراث العراقي بالدرجة الأولى وحتى بالتراث اللبناني والعربي فهي تبحث دائما عن التراث المجهول وتحاول إحيائه ضمن مسيرتها للحفاظ على التراث الغنائي العربي.

سيرة ذاتية

بعد حصولها على ماجستير في إدارة الأعمال من العراق، انتقلت سحر طه للعيش في بيروت مع زوجها الصحفي اللبناني سيعد طه، وهناك درست الغناء وعزف العود في الكونسرفتوار. لديها 6 أسطوانات غنائية، كما أنها ناقدة موسيقية في أكثر من صحيفة وموقع إلكتروني. أصدرت مؤخراً أسطوانة بعنوان "أعشقُكَ أنت"، حيث لحنت مجموعة من القصائد في العشق الإلهي بأقلام نسويه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.