تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

التشكيلية العمانية عالية بنت علي الفارسي: "لوحاتي تعكس تأثري بالصوفية وجلال الدين الرومي"

سمعي
التشكيلية العمانية عالية بنت علي الفارسي (مونت كارلو الدولية)

تستضيف كابي لطيف الفنانة التشكيلية العمانية عالية بنت على الفارسي بمناسبة معرضها في باريس ضمن الأمسيات الثقافية لسلطنة عمان في العاصمة الفرنسية.

إعلان

نصوص واسيني الأعرج أضافت كثيرا للوجوه التي ارسمها

"تعاونت مع الكاتب الكبير واسيني الأعرج في معرضي الأخير حيث أضافت نصوصه الأدبية الكثير من الألق إلى لوحاتي. فاستطاع خلال فترة بسيطة أن يكتب نصوصا رائعة ومتلائمة جدا مع اللوحات التي تمحورت على الوجوه. لامستني جدا وكأنه في بعض الأحيان كأنه كتب عن أشياء حصلت معي خلال فترة معينة. هذه النصوص أضافت كثيرا للوجوه التي ارسمها، فجعلت المتلقي يفهم اللوحة أكثر كما أصبح جمهور الشاعر يدخل إلى عالمي الفني. أما اسم اللوحة المفضلة لدي فهو "امرأة الذاكرة" واعتبر انه من أجمل العناوين التي وضعها الأعرج على لوحاتي".

لولا سفري الدائم والحرية التي امتلكها لا صبحت مقيدة بمواضيع معينة في لوحاتي

"رسمت التراث العماني منذ البداية، عندما شاركت بورشة عمل في تركيا تأثرت بالصوفية وجلال الدين الرومي وهذا انعكس في لوحاتي. لولا سفري الدائم والحرية التي امتلكها لا صبحت مقيدة بمواضيع معينة في لوحاتي. أنا في حالة بحث دائم من خلال الدروس التي أتابعها وزياراتي الدائمة لمعارض عالمية تجعلني التقي بفنانين جدد وأساليب جديدة وتعطيني فكرة عن آخر ما توصل إليه الفن التشكيلي والمدارس الجديدة وهذا يثري أساليب الرسم لدي. . قراءاتي وخاصة للرواية تحفزني على الرسم بصورة دائمة. وأرى اللوحة الحالية أفضل من السابقة والقادمة هي الأفضل دائما".

أحب أن أكون حرة وأن أرسم أحاسيساً دون قيود

"لم استطع أعادة رسم لوحاتي السابقة لأنها ضربات لحظية بإحساس معين لا يتكرر. بعد أن أكملت دراستي الإعدادية لم أكن ارغب بدراسة الفن التشكيلي خوفا من التقيد بقوانين وقيود مدارس الفن وأفكر بالصح والخطأ. أحب أن أكون حرة وارسم أحاسيس بدون قيود، لذا توجهت لدراسة إدارة الأعمال ومتابعة كورسات في الفن التشكيلي. بعد معرضي الأول عام 2009 تركت الوظيفة وتفرغت للفن التشكيلي، أحسست بأهمية أن أكون رسامة. المرأة العمانية أخذت حقها وأنا نجحت بفضل تشجيع أبي وزوجي وأهلي. وجدت بعض النساء العربيات في باريس لا يمتلكون الحرية بسبب العائلة والعادات".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن