تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

المخرج مروان الرحباني : الكلمة أقوى من السلاح النووي

سمعي
المخرج مروان الرحباني

تستضيف كابي لطيف المخرج والمؤلف مروان الرحباني لمناسبة عرض مسرحية "الفارس" في دبي في الامارات العربية المتحدة.

إعلان

 

الفارس يحلم بمدينة يعيش فيها العالم أجمع تحت سماء واحدة
"في مسرحية " الفارس" عملنا بطريقة عكسية، اخترنا قصائد معينة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وجمعنا أبيات من كل قصيدة وقدمناها بطريقة درامية وهكذا ولدت  القصة. المسرحية هي ملحمية غنائية، والفارس هو ليس صاحب السمو الشيخ محمد، بطل المسرحية اسمه فارس وقد يكون أي إنسان يتمتع بصفات الفارس، والمدينة قد تكون مدينة دبي أو أي مدينة أخرى.  وصفات الفارس هي الفروسية والكرم ونصرة الحق على الباطل ونصرة المظلوم على الظالم. أما المدينة فهي ليست مدينة أفلاطون الفاضلة التي بقيت على الورق، لكن الفارس يريد أن يحقق مدينة لتكون مكاناً تعيش فيه البشرية جمعاء تحت سماء واحدة بكل الأطياف والاختلافات الدينية واللون واللغة والحضارات."
 
«الفارس" رسالة محبة وسلام من دبي إلى العالم
"المسرحية تفتح المجال للتفكير بكثير من الأشياء، وهي رسالة محبة وسلام من دبي للعالم، وهي نقطة تحول في المسرح الغنائي وانقلاب في الكتابة وطريقة الإخراج والموسيقى، ودمج الفنون جميعها مع بعضها. اما طريقة التقطيع فيمكن اعتبارها سينما- مسرح، لان السينما اليوم مستعملة في المسرحية. فالمشاهد تبدأ بالمسرح وتتابع في شريط مصور، وهي حوار بين الفيلم والمسرح. أهمية هذه المسرحية أنها عرضت في  دبي التي تشارك اليوم في بناء الحضارة والثقافة. وهذه رسالة مهمة، وهي أن الفن والكلمة أقوى سلاح والكلمة أقوى من السلاح النووي لأنها تؤثر في الإنسان وتتفاعل معه، وهذا دليل لكي يطلع العالم على تراثنا وحضارتنا وثقافتنا."

 

مسرحية الفارس لمروان الرحباني
مسرحية الفارس لمروان الرحباني
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن