تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

سينتيا سركيس بيروس صديقة المشاهير: "حولتُ المعاناة الى نجاح"

سمعي
الناشطة الثقافية سنتيا سركيس رفقة الإعلامية كابي لطيف (أمام مبنى مونت كارلو الدولية)

تستضيف كابي لطيف سينتيا سركيس بيروس الناشطة في مجال الاعمال وتنظيم النشاطات الاجتماعية والخيرية في لبنان والخارج في حوار تناول مسيرة حياتها بين لبنان وفرنسا واللقاء الثقافي الفني الذي نظمته في Petit Palais في باريس، لتكريم جبران خليل جبران، عبر عرض لوحات له في هذا الصرح الفني العريق.

إعلان

أحلامي بدأت في لبنان وتحققت في باريس

تحدثت سينتيا سركيس بيروس عن علاقتها بالمشاهير في كل انحاء العالم وعن علاقتها بالفنانة العالمية سلمى حايك التي رافقتها الى لبنان. كما توقفت عن الحادث الذي تعرضت له في طفولتها وأفقدها جزءا من السمع وكيف أثر هذا الموضوع على حياتها ومنحها الدافع للنجاح. عن سر نجاحها قالت: "سر نجاحي هو الايمان لدي أحلام منذ الصغر حرصت على تحقيقها وحققت كل شيء حلمت به بالصبر والعمل الكثير". عن لبنان وفرنسا قالت: " أحب بلدي لبنان وأحب بلدي الثاني فرنسا. احلامي بدأت بلبنان من صغري والشهرة وتحقيق الاحلام تحققت في باريس."

سينتيا سركيس بيروس
سينتيا سركيس بيروس

أحب الشهرة وأحب المشاهير

عن الشهرة قالت: "أحب الشهرة وأحب المشاهير منذ صغري وكنت كلما اعرف ان أحد المشاهير موجود في لبنان اذهب اليه. كما أنى أحب الموضة كثيرا منذ صغري وبعمر 14 عاما بدأت بعروض الأزياء ونظمت 300 عرض للأزياء وكنت اتنقل بعروضي وقت الحرب في مناطق لبنان، ما عشناه وقت الحرب لا أحد يستطيع ان يفهمه حولت المعاناة الى نجاح، مع الايمان والحب والثقافة نستطيع ان نصل". أحب السفر والتعرف على الثقافات في البلدان التي أزورها. دائما اتحدث عن لبنان في باريس وعن باريس في لبنان، وأحب ان اتعرف على الاخر وأحب الحياة والناس كثيرا فهذا مهم في حياتي ".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن