تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

جمانة تدمري رئيسة جمعية الحفاظ على تراث طرابلس:"المدينة مهمشة"

سمعي
د. جمانة شهال تدمري رفقة الإعلامية كابي لطيف (مونت كارلو الدولية، باريس)

تستضيف كابي لطيف د. جمانة شهال تدمري الباحثة والأستاذة الجامعية ورئيسة الجمعية الفرنسية للحفاظ على تراث طرابلس، في حوار تناول مسيرتها الإنسانية والأكاديمية بين لبنان وفرنسا.

إعلان

التهميش

تحدثت د. جمانة شهال تدمري عن طرابلس قائلة: " طرابلس ليست فقط مدينة تجعلك تشعرين بحواسك الخمسة انها مدينة جميلة ومصنفة من أجمل المدن على ضفة المتوسط، ولكنها مهمشة وغير موجودة على الخريطة السياحية للبنان رغم انها تضم الكثير من المعالم الاثرية والسياحية فهي لم تحظ باهتمام الدولة".

نعمل من خارج طرابلس لطرابلس

عن مشاريعهم في طرابلس قالت رئيسة الجمعية الفرنسية للحفاظ على تراث طرابلس التي تأسست في باريس عام 2009، وغايتها حماية تراث المدينة: " نعمل بمبادرة من غرفة التجارة والصناعة في طرابلس لجعل المدينة عاصمة اقتصادية للبنان لأنها تمتلك كل المرافق والمكونات التي تسمح بذلك، يجب ان نسعى للحفاظ على التراث، وقد توصلنا ان نكسر الصورة النمطية عن طرابلس عبر الفعاليات التي اقمناها في باريس وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، نحن جمعية تعمل من خارج طرابلس لطرابلس ".

العيش الواحد هو أولوية

عن انصهار المجتمع اللبناني قالت د. تدمري: " ما يهمنا هو العيش الواحد، وطرابلس مثال على ذلك، إذ تشارك بكل الأعياد والفعاليات الثقافية والاجتماعية والدينية. وقد تربّينا على هذه المبادئ لأن مدينة طرابلس تجمع أطيافا متعددة لطالما تميزت بها. وبالنسبة لفرنسا التي تقيم فيها منذ عقود، قالت: "إني مدينة كثيراً لهذا البلد. مدينة باريس الساحرة أعطتني الكثير وصقلت شخصيتي. وفيها تأثرت جدا بقيم الثورة الفرنسية. بالنتيجة شخصيتي هي مزيج ما بين جذوري اللبنانية وما اكتسبته في فرنسا. هذا المزيج بين الشرق والغرب ترك أثرا كبيرا في حياتي ".

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.