تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بدون قناع

محسن حسين: حياتي مسيرة طويلة وجزء من تاريخ الصحافة في العراق

سمعي
الصحافي والكاتب العراقي محسن حسين (يوتيوب)

تستضيف كابي لطيف الصحفي والكاتب العراقي محسن حسين الملقب ب"شيخ الصحافة"، صاحب التجربة الصحفية الطويلة التي اقتربت من الستين عاماً وتوزعت بين صحيفة الشعب وصحيفة الجمهورية ومجلة الأسبوع ومجلة ألف باء، إلى جانب تأسيسه لوكالة الأنباء العراقية عام 1959م، وتغطيته لعدد من مؤتمرات القمة العربية. صدر له ثلاثة كتب: "ذكريات" و" من أوراق صحفي عراقي" الصادر عن سلسلة كتاب دبي الثقافي و"صور من الماضي".

إعلان

الصحفي لا يشيخ

تحدث الصحفي والكاتب العراقي محسن حسين عن تجربته الصحفية الطويلة التي اقتربت من الستين عاما والتي وثقها في ثلاثة كتب، وعن الصحافة قائلا:" الصحافة ليست مهنة، أنا أعتبرها من الأمراض التي تصيب الإنسان رغم أني أجبرت نفسي على التقاعد منذ 2016 الا أنني ما زلت أمارس الكتابة وأعمل بشكل مستمر في عدد من الصحف والمجلات والشبكات الإخبارية، فالصحفي لا يشيخ ".

كتبي هي ذكريات عراقية

تحدث الصحفي والكاتب العراقي محسن حسين عن كتبه وما يربط بينها، فقال: " الخبر هو الأساس في العمل الصحفي ويجب أن يكون ذات مصداقية وحيادية ويترك للقارئ الحرية بتكوين رأيه. كتبي هي ذكريات عراقية، ذكرياتي في مجال الأخبار ومرافقتي لقادة ورؤساء وتجارب وزيارات ومؤتمرات قمة التي حضرت معظمها منذ 1964 والتقيت بعدد كبير من الرؤساء والزعماء العرب والأجانب. حياتي هي مسيرة طويلة وجزء من تاريخ الصحافة في العراق ".

بغداد بالنسبة لي من أجمل ما يمكن وهي مدينتي

عن العراق قال:" العراق الذي أعرفه هو عراق متماسك وشعب متماسك. من الطبيعي أن تكون هناك خلافات بين السلطة والشعب، ولكن للأسف الآن هناك فوضى ولم تستطع الحكومات المتعاقبة منذ 2003 أن تسيطر على هذه الفوضى لأن النظام قائم على المحاصصة والحزبيات والكتل، والجميع لا يفكر بالشعب. بغداد بالنسبة لي هي من أجمل ما يمكن وهي مدينتي وأنا جزء منها. وأقرب البلدان للعراق التي من الممكن أن أعيش فيها هي لبنان والإمارات. ورغم أن لدي فرصة للذهاب الى كندا، لكني أفضّل العودة الى أصدقائي والكتابة في الصحف العراقية العربية وأن أعيش ما تبقى من عمري هنا. لا أحب أن أحمل حقيبتي وأذهب الى بلد آخر. والبقاء في بلد قريب من بلدي هو الأفضل ولو استطعت العودة لبلدي سيكون الأفضل".

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن