الصحة المستدامة

هل تفكّر أم تشعر أم الاثنان معاً؟

سمعي

في الحياة نواجه العديد من المواقف والمشاكل وحتى الصعوبات، ونتساءل كيف يجب أن نتصرّف؟ فهناك من يجد الحلّ بالعقل والتفكير المنطقي وآخرون يأخذون الأمر بالقلب ويفكّرون تِبعاَ لمشاعرهم وآخرون يوفّقون بين العقل والقلب.

إعلان

وغالباً ما نتساءل ما إذا كان يجب أن نفكّر بعقلنا أم بقلبنا أم بالإثنين معاً، فما هو التفكير الأصحّ؟ لماذا يتجّه بعض الأشخاص للتفكير بالعقل وآخرون بالقلب؟ كيف يجب خَلق هذا التوازن بين العقل والقلب؟
 
"الصحّة المستدامة" أجاب عن التساؤل "هل تفكّر أم تشعر أم الاثنان معاً؟" مع الدكتور أنطوان سعد من لبنان، اختصاصي في الأمراض العقليّة والنفسيّة واختصاصي في علم الدماغ السلوكي والمشاعر، الذي ناقش الموضوع بكافة جوانبه وفصّل أسلوب تفكيرنا بالمواضيع التي تواجهنا. كما أجاب أيضاًَ عن أسئلة المستمعين حول هذا الموضوع.   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم