الصحة المستدامة

حلم غبار المنزل

سمعي

يتركز في فراش النوم والوسادة والسجاد عدد كبير من أنواع الحشرات الطفيلية التي لا ترى بالعين المجردة لكن تأثيرها يكون واضحاً للعيان فهو يظهر على هيئة حساسيات متنوعة كالحكة والحساسيات الشعبية والربو القصبي التحسسي.

إعلان

واليوم بات معروف للعالم أجمع أن السبب وراء أعراض الحساسية تلك هو استنشاق و التعرض لمواد أولية ناتجة عن فضلات عثة غبار المنزل وبويضاتها.
 
وانطلاقاً من تلك الحقائق ومن أهمية الوقاية والثقافة الصحية لتدارك المشكلة والحفاظ على صحة عائلاتنا، يتطرق الدكتور سامى الشيخ عبد الرحمن طايل، أستاذ ورئيس قسم الطفيليات بكلية طب جامعة الأزهر ألى كيفية تحاشي أخطار هذه العثة داخل البيوت وتقليل فرص الإصابة، وعرف بالعادات الصحية وبسبل السلامة والوقاية للمحافظة على غرف منازلنا من هجوم تلك الكائنات الغريبة، خاصةً وأن الأدوية المضادة للحساسية لا يمكن أن تقضي على العوامل المسببة، فالتعرض مجدداً لهذه العوامل سيؤدي إلى ظهور الأعراض مجدداً وفي بعض الأحيان بشكل أشد من السابق.

من إعداد: سعدة الصابري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم