الصحة المستدامة

فتش عن الهرمون

سمعي

قد ترتبط عدة أعراضٍ نصاب بها فجأة أو نعاني منها منذ زمن، باضطراب في هرموناتنا، فأي زيادة أو نقصان في إفرازها يخل بالوظيفة التي يقوم بها الهرمون المعني، وبالتالي يؤثر ذلك سلباً على الإنسان، فيصاب بالأمراض.

إعلان

في الأحوال الطبيعية، الهرمونات التي تفرزها الغدد تعمل على تنظيم وظائف الجسم، وهي تتحكم بأجسادنا وتصرفاتنا من نواح عدة، بدءاً بالنمو والوزن، وصولاً إلى الاستقلاب والخصوبة. ليس هذا فحسب، بل لها علاقة أيضاً بالتجاعيد التي تظهر على وجوهنا، حتى قبل تقدمنا في العمر، بل وقد تتدخل حتى في مشاعرنا.
 
ولكن، ما السبب يا ترى وراء اضطراب وظائف الغدد الصماء المسؤولة عن إفراز هذه الهرمونات؟ وما هي أعراض الثورات والاضطرابات الهرمونية؟ وهل تتأثر هرموناتُنا بعاداتنا اليومية ونظامنا الغذائي؟ وهل تتأثر حياتنا بها وكيف؟
 
الدكتور عبدالناصر العثمان، استشاري أمراض الغدد الصماء والهرمونات ورئيس وحدة الغدد الصماء في مستشفى الصباح في الكويت، و رئيس الجمعية الكويتية لمكافحة هشاشة العظام، شرح عدة نقاط  حول الهرمونات وأجاب عن  الاستفسارات وأعطى نصائح قد تساعد في حماية الأجسام  من اختلال هرموناتها.
من إعداد :سعدة الصابري.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم