الصحة المستدامة

كيف نتخلص من رواسب الأغذية التي تناولناها فترة الأعياد؟

سمعي

تكثر في فترة الأعياد الولائم و الوجبات الغذائية التي قد تكون ضارة بالجسم في حال تناولها الشخص بكثرة كالحلويات ، اللحوم الحمراء و الكافيين. ما يؤثر سلبا على صحة الإنسان و نشاطه. هذا و يحتاج الجسم إلى 72 ساعة للتخلص من السموم و رواسب الأغذية الضارة. من هنا وجب الكشف عن الطرق التي تمكن الشخص من التخلص منها بالطرق الطبيعية و عن طريق النظام الغذائي السليم.

إعلان
 
يستضيف برنامج " الصحة المستدامة" الدكتور فيليب حدثي، الاختصاصي في التشخيص القزحي والطّب البديل وذلك لفتح ملف الطرق المثلى للتخلص من رواسب الأغذية التي تناولناها في فترة الأعياد.
 
أشار الدكتور فيليب حدثي إلى أن السموم أو الرواسب التي تعد غير مفيدة للجسم تقسم إلى أقسام عديدة فمنها ما يكون عبارة عن مواد بروتينية، كربوهيدراتية أو نشوية.
 
 هذا و قدم الدكتور نظاما غذائيا مفصلا و طرقا عديدة لمساعدة الجسم على العودة إلى التوازن الغذائي و التخلص من كل ما قد يضر به و منها، مثلا :
 
-تناول المانجو صباحا يسرع من عملية خروج رواسب الأغذية التي تناولناها في الليلة السابقة، كما يساعد على تغذية الجسم و هو مهم لصحة العظام.
-يعد الافوجادو من الخضار المهم تناولها صباحا أيضا لما تحتويه من مواد تساعد في تنشيط الجسم و خاصة لدى الذكور. بالإضافة إلى المساهمة في حماية الجسم من الكولسترول و في تنظيف المجاري البولية.
- تناول اللبنة صباحا يعتبر صحيا جدا لأنها تغذي البكتيريا المفيدة في الجسم و لاحتوائها على فيتامين ب.
 
أما في فترة الغذاء، فنصح الطبيب بتناول الدجاج لما يحتويه من مواد تساعد في تهدئة الجهاز العصبي و بالتالي الراحة النفسية، و يفضل تناوله مع الخسّ أو السلطة المعتدلة الحموضة والتي تحتوي على نسبة قليلة من الثوم. على عكس اللحوم الحمراء التي يصعب هضمها وتجعل الإنسان أكثر عدائية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم