الصحة المستدامة

الشفاء العاطفي: تعلم كيف تفك رموز إشارات الجسد

سمعي

يستضيف برنامج "الصحة المستدامة" ماغي ليشع، الاختصاصية في العلاج التكاملي والبديل لفتح ملف الشفاء العاطفي و كيفية فك رموز الجسد.

إعلان
 
أشارت الدكتورة ماغي ليشع  إلى أن المشاكل التي تنشأ من المستوى العاطفي والتي يعبر عنها الجسم بالانزعاج، التعب أو الألم يمكن معالجتها من خلال الشفاء العاطفي و هو الذي يصلح مجرى حياتنا.
 
هذا و أضافت بأن هناك علاقة وثيقة ما بين الشفاء العاطفي و الصحة الجسدية حيث أن الآلام و المشاكل العاطفية ترسل إشارات إلى الجسد منذرة بعوارض صحية و لكن أساس تلك الأمراض الجسدية يأتي من المشاعر التي نعيشها أو عشناها. و بالتالي مداواة تلك الأمراض تتطلب أن يكون الشخص صريحا مع نفسه، منتبها إلى الجانب العاطفي و مصغيا إلى رموز الجسد للتمكن من الوصول إلى الشفاء العاطفي.
 
كما سلطت الضوء السيدة ليشع على مرابط الطاقة السبعة الموجودة في جسم الإنسان و التي تشكل نقطة التقاء الجسد العاطفي مع الأعضاء و التي تعد بوابة الطاقة التي تعالج المعلومات داخلنا و تساعد جسدنا على الوصول إلى المستويات العليا من الوعي.  كما نوهت إلى أن مستويات الوعي هي الهرمونات نفسها الموجودة في أجسامنا و التي تعد مسؤولة عن إنتاج المشاعر. 

وأخيرا أكدت الاختصاصية ماغي ليشع على ارتباط الآلام، الصدمات و الجروح التي عشناها و نحن أطفال بالآلام و العوارض المرضية التي نعيشها و نحن كبار.  و قدمت تفسيرا مفصلا لفهم كيفية فك رموز الجسد للتوصل إلى الشفاء العاطفي من التجارب الصعبة التي عشناها في فترة الطفولة و ذلك بمساعدة من الاختصاصي. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم