تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصحة المستدامة

كيف نتخلص من عاداتنا السيئة من خلال التنويم الإيحائي؟

سمعي
(الصورة: أرشيف)
2 دقائق

في هذه الحلقة من "الصحة المستدامة" تحدثت خبيرة الصحة النفسية والتنويم الايحائي د. بسمة آل سعيد عن أهمية التنويم الإيحائي في حالات العلاج التي تكمن في أنه عندما يكون الذهن في حالة الاسترخاء العالي، يكون العقل الباطن مفتوحاً وقابلاً للاقتراحات والإيحاءات الإيجابية والمشجعة، وعندها تتمكن هذه الاقتراحات والإيحاءات من التغلغل والترسخ في العقل بسهولة وليونة أكثر، لتأخذ مفعولها بشكل أفضل وأسلم.

إعلان

 

التنويم الإيحائي هو واحد من مباحث علم النفس، أول من استخدمه هم المصريون القدماء ثم اليونانيون فالبابليون ولكن أعاد الطبيب السويسري فرانز انطوان ميسمر اكتشافه في العصر الحديث في القرن الثامن عشر عندما استخدمه لتخدير مرضاه، وقد أعتقد الناس أن ما يفعله ميسمر هو نوع من السحر والشعوذة، وقد قامت المنظمة الطبية في فيينا من حرمانه من عضويتها.
 
أخيرا أشارت د. بسمة آل سعيد الى أن الأطباء النفسيين يستخدمون التنويم الإيحائي اليوم لعلاج مشاكل الأعصاب والأرق  والصداع وإدمان الكحول أو المخدرات بالإضافة الى مشاكل صحية أخرى.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.