تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصحة المستدامة

هل من الممكن تجنّب اليوم التثلث الصبغي؟

سمعي
الصورة: فليكر (Julien Servy)
2 دقائق

يشير د. عماد أبو جودة، الاختصاصي في الطب النسائي والعقم وصاحب مستشفى أبو جودة، إلى أنّ التثلّث الصبغي (ما يُعرف بـ "متلازمة داون") مرتبط بالكروموزومات. وكلّما تقدّمت المرأة بالعمر كلّما كان احتمال إصابة الطفل بهذه الحالة أكبر، نتيجة ضعف الإباضة الذي يؤدّي إلى ضعف في نوعية البويضة.

إعلان

ويضيف د. عماد بأنّ ما من خطوات طبية ووقائية مثبتة اليوم لتجنّب حدوث التثلّث الصبغي، ولكن هناك بعض الأدوية التي تساعد في التخفيف من نسبة حدوثه. واليوم، تخضع المرأة الحامل على مدار شهرين ونصف من بدء الحمل لفحص خاص لتشخيص ما إذا كان هناك احتمال أن يكون الجنين مصابً بمتلازمة دوان أم لا. وفي حال كان مصاباً بالحالة، يعود القرار للأهل لإبقائه أو إجهاضه.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.