تخطي إلى المحتوى الرئيسي
سهرة خليجية

مهرجان"لم الشمل" في ستوكهولم يجمع فنونا يهودية ومسيحية وإسلامية من العراق

سمعي

بعد نجاحها في مهرجان الدوحة للتراث الثقافي حيث قدّمت أحدث أغنياتها من المقام العراقي بقيادة زوجها عازف آلة الجوزة محمد حسين كمر، تقوم سيدة المقام العراقي فريدة محمد علي بجولة فنية عالمية بين أوروبا وآسيا تنتقل بعدها إلى أفريقيا وتحديدا الجزائر.

إعلان
 
سعد المسعودي التقى سيدة المقام العراقي فريدة في العاصمة السويدية "ستوكهولم"، حيث تحدثت عن دعوتها للمشاركة في مهرجان "ري أورينت" أي حفل "لم الشتات العراقي" مع عازف العود عمر منير بشير، وهو من مسيحي العراق، والفنان العراقي اليهودي المغترب في الولايات المتحدة يائير دلال. وستقدم فريدة أغنية قديمة أعاد توزيعها زوجها محمد حسين كمر بعنوان "كلما أمر داركم" لليهودي العراقي فلفل كرجي، وكتبها المسيحي العراقي يوسف يعقوب .
 
تحمل الجولة رسالة فنية‑إنسانية مفادها أن الموسيقى هي لغة الحوار الإنساني الذي يحمل طابع الجمال الروحي، ومن خلالها يكون لمّ الشمل العراقي الذي فرّقته السياسة.
 
وتحيي الفنانة فريدة التي عُرفت بأدائها المقام العراقي فضلا عن الغناء الشعبي، حفلات في مدينتي ملبورن وسيدني بدعوة من الجالية العراقية في استراليا وكذلك حفلة في نيوزلندا.
 
ستعود فريدة بعد جولتها العالمية إلى بغداد بعد اغتراب 17 عاما لتقدّم فعالية فنية في مهرجان "بغداد عاصمة الثقافة العربية 2013 " نهاية مارس/ آذار الجاري.
 
وستختتم جولاتها الغنائية للفصل الأول من عام 2013 في القارة الأفريقية وفي مدينة عنابة الجزائرية تحديدا، بدعوة من وزارة الثقافة والاتصال الجزائرية التي نسقت جولة غنائية للفرقة في ثلاث مدن هي: عنابة والجزائر العاصمة ومدينة وهران.
 
" منظمة اليونسكو مطالبة بتوثيق المقامات العراقية"
 
عبّرت فريدة محمد علي عن سعادتها بتمثيل بلدها مع فرقة المقام العراقي في شتى بلدان العالم بالرغم من اغترابها الطويل، ووجهت نداء عالميا طالبت فيه وزارة الثقافة العراقية بالحفاظ على التراث العراقي المهدد بالنسيان، كما طالبت اليونسكو بتحمل مسؤولياتها لتوثيق مقامات العراق من خلال تسجيلها والاحتفاظ بها لتبقى شاهدا على عظمة الأجداد في التأليف الموسيقي والغناء الملتزم .
 
وقالت فريدة لبرنامج "سهرة خليجية" مع سعد المسعودي "إنني أنقل تراث بلدي إلى شعوب العالم الصديقة وكذلك إلى الجمهور العربي، ليتعرفوا على أهمية هذا التراث الذي نخلق من خلاله حوارا ثقافيا وفنيا مع الشعوب في كل العالم". وأكد الفنان محمد حسين كمر، مدير فرقة المقام العراقي التي أسسها في هولندا، على تقديم برنامج جديد لهذا العام يتميز بالتنوع الغنائي والموسيقي.
 
أما فريدة محمد علي المولودة عام 1963، لم يكن لديها أصلا نوايا لأن تصبح مغنية بل كانت تحلم بأن تكون ممثلة، لكن عند انتقالها إلى بغداد انتمت إلى فرقة الأطفال في الإذاعة والتلفزيون وشاركت في مجموعة من النشاطات، إلى أن اكتشف صوتها الموسيقار العراقي الراحل منير بشير.
 
أكملت فريدة دراستها في معهد الدراسات الموسيقية في بغداد، وساعدها في ذلك زوجها الفنان محمد حسين كمر، وغادرا بغداد بعد الظروف المريرة التي عاشها العراق عام 1990 أثر الحصار والظروف السياسية الصعبة آنذاك.
 
ومنذ عام 1997 يقيمان فريدة وزوجها محمد كمر في هولندا، حيث أسسا فرقة المقام العراقي مع مجموعة من العازفين، وهما يشاركان في حفلات داخل هولندا والعالم العربي وبعض البلدان الأوروبية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.