تخطي إلى المحتوى الرئيسي
برنامج خاص

رسالة مهرجان "كان" السينمائي: سلمى حايك: أنا أيضا لبنانية وأحس أني امرأة عربية

سمعي
الصورة من رويترز
إعداد : هدى إبراهيم
2 دقائق

رغم الضجة التي أحدثها فيلم "ولكوم نيويورك" من بطولة الممثل الفرنسي جيرار دوبارديو الذي صنع الحدث لإعادته رسم سيرة السياسي الفرنسي دومينيك ستروس كان، إلا أن الحدث كان أيضا وبامتياز مع الممثلة والنجمة المكسيكية سلمى حايك، اللبنانية الأصل، التي ارتقت سلم المهرجان وأكدت على كونها لبنانية وتحي أنها امرأة عربية. وقد حملت سلمى حايك شعار "أعيدوا لنا بناتنا" في محاولة للفت النظر إلى الطالبات المخطوفات في نيجيريا من قبل حركة بوكو حرام المتطرفة.

إعلان

وقد تحدثت سلمى حايك عن مشروع فيلم النبي المقتبس عن كتاب جبران خليل جبران الذي كان دائما بجانب سرير جدها الذي تقدم له هذا العمل وكذلك لابنتها الصغيرة الحاضرة معها في المهرجان ، مؤكدة أن موسيقى الفيلم ستكون من تأليف الموسيقي العالمي غبريال يارد الذي قدمته كلبناني مثلها وأن كل جزء من الفيلم سيخرجه مخرج ينتمي إلى عالم التحريك بالإضافة إلى مخرج سيكلف في النهاية صنه هارمونيا الفيلم بشكل كامل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.