تخطي إلى المحتوى الرئيسي
طرب

سمية بعلبكي "الموسيقى تفاعل جميل قوامه الأخذ والعطاء"

سمعي
الفنانة اللبنانية سمية بعلبكي ( فيسبوك)

كبرت ضيفتي وترعرعت في بيت ومحيط فني أهداها مباركة موهبتها منذ نعومة أظفارها، ولم يبق أمامها سوى أن تطلق العنان لصوتها ومسيرتها التي اختارت فيها الالتزام منذ البداية، وحرصت في أعمالها على الكلمة الهادفة العميقة الشاعرية وعلى اللحن الجريء الجامع بين الأصالة والانفتاح.

إعلان

هي المطربة اللبنانية سمية بعلبكي  صاحبة النبرة الحنونة والصوت المتمكن تقنيا وصاحبة الإحساس العميق الفياض الذي يلج إلى قلوب مستمعيها دون استئذان.

رغم مختلف الصعوبات التي واجهتها والمتعلقة باختياراتها الفنية البعيدة عن الشكل التجاري، استطاعت سمية بعلبكي، بنت الجنوب، أن تفرض شخصيتها الفنية وأن تنحت مشوارها في الصخر وأن ترسم لنفسها عديد النجاحات من خلال مختلف الأعمال التي حملت اسمها أو تلك التي كانت فيها الصوت الرئيسي المؤدي بقيادة أعلام للموسيقى المعاصرة.

لم تنتج ضيفتي الكثير من الألبومات وكان هذا اختيارا حتّمه الوضع الحالي للساحة التي يطغى عليها الجانب التجاري، لكن هذا لم يمنعها من تقديم مئات العروض الناجحة في مسارح ذات شأن كبير، ولم يمنعها من الوصول إلى قلوب الملايين من الجماهير التي تجد في صوتها وحضورها تذكيرا بالزمن الجميل.

سمية بعلبكي خاضت العديد من التجارب الفنية منها الكلاسيكية ومنها التي انفتحت فيها على موسيقى التانغو الأرجنتينية في جسر جميل بينها وبين الموسيقى العربية، ونراها في هذه الفترة تغوص في بحر الموسيقى الحجازية وتجهز لصدور ألبوم باللهجة الخليجية لكن يحمل بصمتها الخاصة.

تحدثت سمية خلال البرنامج عن الألبوم الجديد وعن نظرتها للموسيقى كما عادت إلى بعض من ذكرياتها الجميلة، وأخذتنا إلى عالمها الموسيقي من خلال مقاطع لأهم أعلام الغناء في الوطن العربي وفي العالم، كما عشنا معها فرحة تلقيها كلمات من القلب وصلتها من شخصين عزيزين هما شقيقها المايسترو لبنان بعلبكي والموسيقي والملحن زياد سحّاب.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.