تخطي إلى المحتوى الرئيسي
طرب

باسم درويش "الموسيقى هي السلاح الوحيد القادر على محاربة التطرف الفكري"

سمعي
الموسيقي المصري باسم درويش (فيسبوك)

حلم ضيفنا بالعالمية ووصلها من بلد إقامته ألمانيا لكن بروح مصرية شرقية عربية ونغمات على العود معبّقة برائحة وروح البلد.

إعلان

هو عازف العود باسم درويش ذو المرجعيات الموسيقية المتراوحة بين التراتيل المسيحية والإنشاد الإسلامي وغناء الموالد وطقوس الطرق الصوفية إضافة إلى الطرب الأصيل، هو ذلك الطفل الذي اكتشف العود لوحده وتعلّم عليه بمجهوده الخاص قبل أن يلتقي بأستاذه الأول الملحن وجيه عزيز ولم يزد ذلك في علاقته بالعود إلاّ حميمية وتوطّدا.

قام باسم درويش بخطواته الأولى في بلده مصر لكن عندما انتقل على ألمانيا تغيّرت الكثير من المفاهيم لديه وكانت الغربة بالنسبة له بمثابة الامتحان والدرس الذي اجتازه دون أن يفقد من هويته شيئا، لا بل إنه اثراها بلقاءات فنية رائعة واحتفل بها كأجمل ما يكون من خلال الفرقة التي أسّسها وهي كايرو ستيبس Cairo Steps وأصدر في إطارها أكثر من ألبوم كان آخرها Flying Carpet وبالعربية "البساط الطائر"، عمل حديث وأصيل في الوقت نفسه وخاطب الوجدان العربي والغربي وفتح للفرقة أبواب العالمية.

تحدث باسم درويش عن مقومات مشروعه الموسيقي وعن حفلاته القادمة ولقائه الفني مع الفرقة الألمانية Quadro Nuevo وتأثر إلى حد البكاء برسالة محبة واعتراف تقديري رائع وصله من شخصية فنية قديرة هي رئيسة دار الأوبرا المصرية د. إيناس عبد الدايم.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن