تخطي إلى المحتوى الرئيسي
طرب

إبراهيم معلوف: رفضتُ الدخول في نمط جاهز وأسّست مشروعي على المزج بين الموسيقات

سمعي
الموسيقي اللبناني إبراهيم معلوف رفقة مقدمة البرنامج عبير النصراوي (استديو مونت كارلو الدولية، باريس)

استضافنا في طرب موسيقيا نجح في تطويع آلة الترومبيت للأنغام الشرقية فأعطاها بذلك روحا خاصة تحوّلت إلى بصمة شخصية وبطاقة هوية موسيقية تميّزه عن غيره في العالم بأسره.

إعلان

هو عازف الترومبيت الفرنسي- اللبناني إبراهيم معلوف، الذي اعتلى أكبر وأفخم المسارح في أوروبا وكندا وأمريكا واليابان، وحاز على جوائز عديدة كان السبّاق إليها، منها انتصارات الموسيقى في فرنسا وكان أول موسيقي يحصل عليها بعدما أُعطيت مدة سنوات، فقط لمغنين ومغنيات.

كبر إبراهيم معلوف وترعرع في عائلة موسيقية فتشبّع بالأنغام وأخذ عن والده نسيم معلوف عزف الترومبيت دون قناعة مسبقة، لكنه نجح مع الوقت في توطيد علاقته مع هذه الآلة وأعطاها من وقته الكثير ومن روحه أكثر، فردّته له نجاحا وصيتا واسعا لم يكن يتوقّعه أو يحلم به.

في رصيده 10 ألبومات اختلفت أكوانها الموسيقية ومواضيعها، لكنها اجتمعت في نبرة فريدة وحدهُ إبراهيم معلوف كفيل بإخراجها من آلة الترومبيت وها هو يجهّز لألبومه الحادي عشر ومن المتوقع صدوره في سبتمبر 2019.

اشتغل إضافة إلى هذا على موسيقى أفلام كانت لها شعبية وانتشار في فرنسا وبلدان أخرى، فكان مساهما خفيا في نجاحها وفي نفس الوقت استفاد من تفاعل الجمهور معها ودعاه إلى عالمة النغمي.

عزف إبراهيم معلوف مع كبار الفنانين ذوي الشهرة العالمية وأسّس مشروعه الموسيقي على المزج بين الموسيقى الكلاسيكية الغربية والتقليدية العربية والجاز والالكترو فحقّق في سنوات قليلة ما لم يحقّقه غيره العمر بطُوله.

تحدث ضيفنا عن أهم اللقاءات التي ساهمت في رسم مشواره الفني وعاد بنا إلى بعض ذكريات الصغر ودور والديه في تكوين شخصيته، كما توقف عند نظرته للموسيقى ولاختياراته منذ البدايات وسعد بتلقّي رسالتي محبة من والده وأستاذه الأول، عازف الترومبيت نسيم معلوف ومن الموسيقي اللبناني عيّاد خليفة.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن