تخطي إلى المحتوى الرئيسي
طرب

آمال مثلوثي: "شغفي هو الذي دفعني للبحث عن أصوات جديدة في الموسيقى"

سمعي
الفنانة آمال مثلوثي رفقة مقدمة البرنامج عبير النصراوي (استديو مونت كارلو الدولية، باريس)

حطّ بنا البرنامج عند عالم رحب من الأنغام تأخذ جذورها في أرض تونس الخضراء، وتتفرّع لتُورق في كل أنحاء العالم من خلال فنانة كرّست حياتها ومشوارها لتُجسّد قيم السلام والعدالة والالتزام بالإنسانية في أسمى معانيها.

إعلان

هي الفنانة التونسية آمال مثلوثي التي عُرفت بصوتها الصادح في كل مكان يردّد صدى الثورة وأنين اللاّجئين وشكوى المظلومين والمنسيين. هي تلك التي غنّت بين المتظاهرين في شارع الحبيب بورقيبة "كلمتي حرة" سنة 2011، فأوصلتها إلى حفل بهيج تابعه العالم بأسره سنة 2015، وهو حفل تسليم جائزة نوبل للسلام لرباعي الحوار التونسي، فأخذت مسيرتُها منذ ذلك الحين منعرجا جديدا وحاسما.

أصدرت آمال مثلوثي 5 ألبومات هي "خايف" سنة 2005 و"حلمة" سنة 2008 ثم "كلمتي حرة" سنة 2012 و"إنسان" سنة 2017 و"إنسانيتي" سنة 2018 ومع كل عمل جديد كان يظهر نُضجُها أكثر وتعطيها التجربة والسنين توسُّعا في اهتماماتها وجمهورها وكونيةً في توجّهاتها.

انتقلت ضيفتي من تونس إلى فرنسا ثم إلى أمريكا وجعلت من إحساس الغربة والبُعد عن الأحبة نقطة قوة ومنبع إلهام ومركز طاقة إبداعية، وها هي لا تتوانى عن دفع الحدود الموسيقية فأوصلها ذلك إلى العالمية.

فازت آمال مثلوثي مؤخرا بجائزة التقدير الخاص من المعهد العربي الأمريكي ضمن جوائز "خليل جبران لروح الإنسانية"، ونراها تسافر من بلد إلى آخر تشدو باللهجة التونسية وباللغة العربية الفصحى إضافة إلى الإنجليزية ولغات أخرى مما جعل رسالتها تصل إلى جمهور أوسع.

الفنانة آمال مثلوثي كانت متواجدة في باريس حيث قدّمت حفلا في اليونسكو واستغلّينا فرصة تواجدها لاستضافتها والتعرف على مشاريعها الجديدة، وتشاركنا معها فرحة تلقي رسالة في منتهى اللطف وصلتها من زميلتها ورفيقة بداياتها الفنانة السورية لينا شماميان.

 

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن