يوميات مسافرة

حاملة الطائرات شارل ديغول: سلاح دبلوماسي بامتياز

سمعي
حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول في ميناء تولون العسكري (فليكر / Hervé Dermoune)
إعداد : ميشا خليل

نجول في حلقة هذا الأسبوع من "برنامج يوميات مسافرة" على متن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول.

إعلان
حاملة طائرات عملاقة هي حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول. سفينة حربية تعمل على قوّة الدفع النووي وهي الثانية في العالم من حيث الأهمية. فرنسا والولايات المتحّدة هما البلدان الوحيدان في العالم اللذان يملكان حاملات طائرات من هذا النوع. لم أكن أعتقد أبداً أنّها بهذه الضخامة. الزيارة كانت متعبة لكنّها كانت فعلاً مثيرة للاهتمام لأنّها أدخلتنا إلى صميم عمل البحّارة العسكريين وهم في البحر.
 
زرنا مقصورة القائد وتحدّثنا معه عن تاريخ الحاملة وعن الهدف من إنشائها. زرنا أيضاُ مشاغل صيانة المقاتلات الحربية ثمّ زرنا الأماكن التي يأكل فيها البحّارة أو تلك التي ينامون أو يتسامرون فيها. زرنا المكتبة والتعاونية وغرفة الغسيل والبريد وتعرّفنا على الهيكلية التنظيمية لعمل البحّارة على متن حاملة الطائرات  والقواعد التي يجب احترامها للقيام بمهّمة ناجحة في عرض البحر.
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن