تخطي إلى المحتوى الرئيسي
يوميات مسافرة

القرية الفرنسية التي توقف فيها الزمن

سمعي

قرية تنام على كتف تلّة تتكسّر عند أقدامها مياه أطول نهر في فرنسا هو نهر اللوار (Loire). قرية تختبئ في كنف طبيعة خضراء برّية لم تشّوها بعد يد الإنسان. قرية صغيرة لدرجة كان لا بدّ من دمجها مع قرية أخرى لتصبح بحجم بلدة عادية. وهذه القرية هي Saint-Jean Saint-Maurice sur Loire. نكتشف أزقتها الضيقة وقصرها الإقطاعي وطبيعتها البريّة التي تجعل منها قرية تراثية قديمة حازت على لقب "قرية ذات ميزة خاصّة" بفضل هندستها المعمارية التي تعود إلى العصور الوسطى (Village de caractère).

إعلان

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن