تخطي إلى المحتوى الرئيسي
يوميات مسافرة

وجدان ناصيف: "اندماجي مرير طالما سوريا تتألّم"

سمعي
ميشا خليل/مونت كارلو الدولية

مهرجان Livre à Metz أو مهرجان "الكتاب في ماس" دعا إلى دورته الثانية والثلاثين هذا العام الكاتبة والناشطة النسوية والسياسية السورية وجدان ناصيف التي التجأت مع عائلتها إلى مدينة ماس منذ سنتين هرباً من الاعتقال في سوريا. تحدّثنا وجدان ناصيف عن كتابها "كيفما شاء التيار". كتاب جمعت فيه شهادات لاجئين ومهاجرين عاشوا مثلها تجربة اللجوء والمنفى. الكتاب مليء بتجارب إنسانية تنبض بألم الحنين إلى أوطان تذوي في جفاف الصمت وتبكي من مأساة الحروب والنزاعات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.