تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أسبوع في فرنسا

لماذا يثار الجدل حول قانون الاستخبارات الفرنسي؟

رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس خلال الجلسة الحكومية 14-04-2015 ( الصورة من رويترز)

هددت عدة شخصيات سياسية يمينية ويسارية بالتوجه الى المجلس الدستوري إذا أصر رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس على تمرير مشروع قانون الاستخبارات بصيغته الحالية. الوزير الأول فالس دافع بقوة عن هذا القانون وقال إنه مطلب الفرنسيين لحمايتهم وأن الانتقادات التي تقول بأنه يتعرض للحريات أو أنه يشبه قانون " باتريوت أكت " الأمريكي, هي مجرد إرهاصات واتهامات لا أساس لها من الصحة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.