تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أسبوع في فرنسا

حمة الهمامي: " لا أهلا ولا سهلا بساركوزي في تونس"

سمعي
همة الحمامي (المصدر: فيسبوك)

إثر دعوة من حزب نداء تونس، قام الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بزيارة لتونس أكد فيها على ضرورة دعم البلاد عسكريا واقتصاديا.

إعلان

زيارة ساركوزي أثارت حفيظة المواطنين نظرا لعلاقة زعيم حزب "الجمهوريين" الفرنسي اليميني مع الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، ولأن هناك إجماع على أنه يتحمل مسؤولية الفوضى واللاأمن التي تعيشها ليبيا.

ساركوزي أطلق تصريحات بخصوص الجزائر أثارت جدلا وانتقادات خاصة من الناطق باسم "الجبهة الشعبية" ،حمة الهمامي، الذي قال لبرنامج "أسبوع في فرنسا"، "إن ساركوزي غير مرحب به في تونس لأنه جاء ليخرب العلاقة بين الجزائر وتونس، وعلى الحكومة التونسية تقديم توضيحات حول هذه التصريحات لأن علاقتنا حيوية مع الجزائر ويجب الدفاع عن هذه العلاقة ".
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن